من نحن | اتصل بنا | الأحد 22 أكتوبر 2017 11:11 صباحاً

اخبار تقارير

  

ماذا تعرف عن مدينة الرذيلة وأين توجد؟ (صور)

الجمعة 12 أغسطس 2016 06:21 مساءً

على الرغم من الجهود المتواصلة لعلماء الاَثار لكشف الألغاز التاريخية التي حاول أجدادنا من بني البشر إخفائها لتموت أسرارها وتدفن معهم إلا أن هناك بعض الأسرار الغامضة التي نجح العلماء في فك طلاسمها وأسرارها . 

ففي أحد بقاع الإمبراطورية الرومانية القديمة التي وجدت على الأراضي الإيطالية والتي اتخذت من روما عاصمةً كان هناك الكثير من المدن المشهورة إما بالصناعة أو الزراعة بالإضافة إلى التجارة .
 
ولكن كانت مدينة بومبي الرومانية التي كانت تقع بجانب بركان يسمة فيزوف تشتهر بأغرب الأشياء على الإطلاق فهذه المدينة التي كان يسكنها 20,000 نسمة تقريبا اشتهرت  بالدعارة وكافة أشكال و أنواع الشذوذ الجنسي والإنحرافات ألا أخلاقية الأخرى . 
 
 
وعلى الرغم من ان الله سبحانه وتعالى أنعم على سكان هذه المدينة بالثراء الفاحش لدرجة أن أحد المؤرخون وصف الأحوال الإقتصادية لسكان هذه القرية قائلاً بأن الناس كانت تلقي القطعة الذهبية في شوارعها لعدم  بسبب كثرة أموالهم إلا أن نعمة المال تحولت إلى نقمة فيما بعد  .
 
 فبسبب هذا الثراء وانتهاء ملذات الدنيا بالنسبة لسكان هذه المدينة من مشرب ومسكن ومأكل تحول جميع أهل هذه المدينة الإيطالية إلى متعة الجنس فانتشرت بيوت الدعارة وأصبح الجنس شيئاَ عادياً يمارس في الشوارع والأزقة والمنازل بشكل طبيعي .
- بداية النهاية 
وبسبب انشغال الناس بإرتكاب الزنا والشذوذ الجنسي وشرب الخمر لم ينتبه سكان مدينة بومبي بالكارثة التي كان تحيط بهم على الرغم من ظهور الكثير من العلامات التحذيرية التي كانت تنذر بإقتراب كارثة طبيعية خطيرة . 
 
فقبل تسبب بركان فيزوف بدمار المدينة بالكامل حدثت العديد من الهزات الأرضية الخفيفة وتجمعت الكثير من الغيوم فوق فوهة البركان الخامد ولكن يبدو أن ممارسة الفواحش كانت تمثل أولوية بالنسبة لسمكان مدينة بومبي . 
فعند منتصف النهار من يوم 24-8 لسنة 79 ميلادي  سمع السكان ضجة الكبيرة وإنفلقت الصخور واللهب والدخان والرماد والغبار والأتربة فى عمود متجهة صوب السماء لتسقط بعدها بنصف ساعة على رؤوس السكان . 
ولقد تمكن بعض منهم من النجاة هربا الى الميناء و إختبأ آخرون فى المنازل والمبانى فتحولوا بعدها الى جثث متحجرة عثر منها على حوالى 2,000 جثة منها. 
وبعد بساعات وصلت الحمم الملتهبة الزاحفة على الارض الى المدينة فأنهت كل أشكال ومظاهر الحياة فيها ولقد تحولت تلك المدينة التي كانت تتمتع بشبكات للمياه في في البيوت وشبكات الصرف الصحي والكثير من المسارح الرومانية إلى مزاراً سياحياً  تاريخيا رائعاً .
وما يزال  بإماكنك رؤية الجثث المتحجرة لسكان تلك المدينة والتي حفظت الحمم البركانية والغبار البركاني أشكال جثثهم بالوضعية التي ماتوا عليها حتى يومنا هذا. 
 
المزيد في اخبار تقارير
  أعلنت قوات سوريا الديمقراطية، صباح الأحد، إكمال عمليات إخراج مسلحي داعش المحليين من الرقة التي كانت تشكل المعقل الرئيس للمتطرفين في سوريا. وأضافت القوات
المزيد ...
   أثار وزير الزراعة الروسي ألكسندر تكاتشوف ضحك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والحكومة وهو يشرح كيف تصدر ألمانيا لحم الخنزير إلى مجموعة من الدول. تكاتشوف،
المزيد ...
 أظهرت صور حرارية للموقع النووي الرئيسي في كوريا الشمالية أن بيونغيانغ ربما أعادت معالجة كميات من البلوتونيوم أكبر عما كان يعتقد في السابق ويمكن استخدامها
المزيد ...
يومًا ما ربما تدفع بك إحدى الصدف السعيدة – أو ربما غير ذلك- إلى السلطة، غالبًا سيروق لك المقعد وستفضل البقاء، اطمئن لست الأول في هذه المسيرة التاريخية، فقد سبقك
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







أختيار المحرر
رسميا.. بريطانيا تعيد برنامج التبادل الثقافي في مجال المنح الدراسة الجامعية مع اليمن
القيادي الجنوبي الكبير محمد علي احمد : لهذه الاسباب لم اعلن تأييدي للمجلس الانتقالي الجنوبي
تصريحات وزراء في حكومة الشرعية لصحيفة سعودية وجهت لبحاح اتهامات والأخير يرد
شاهد ..(وثيقة) بخط الشهيد " ابراهيم الحمدي" تكشف المؤامرات التي كان يحيكها عبد الله بن حسين الأحمر ضد مشروع الدولة وكيف تآمر معه محافظ صعدةأحمد زيد الرضي وبن عزيز وبماذا وصفهما
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
 أكثر الناس نحيباً على ضياع الثورة والجمهورية هم أنفسهم الذين نهبوها وضيعوها وسلموها لأعدائها   النحيب
  كنت وانا أحاول لملمة بنات أفكاري،التي تنادت تتزاحم ملبية رغبتي في التحدث عن حمى جنون ما يسمون بالحوثيين
  بير باشا ستبتلعكم أيها القتلة! المجرمون الذين ضربوا سوق بير باشا  في تعز هم أكّدوا فقط حقدهم الأسود
  تصاعدت خلال الأيام الاخيرة الحملة الإعلامية الداعية إلى إجراء مصالحة بين الرئيس السابق علي عبد الله
  الدم اليمني الذي يسفك على أي نحو كان لا بد أنه يوجع كل يمني ويؤلمه . يوجع الروح قبل الجسد .. كل دم ينزف هو من
اتبعنا على فيسبوك