من نحن | اتصل بنا | الخميس 22 يونيو 2017 05:06 مساءً

الأخبار

  

الجيش يطلق عملية واسعة لتحرير جنوب تعز

الأحد 11 يونيو 2017 03:14 مساءً
أعلن الجيش اليمنى أمس إطلاق عملية عسكرية واسعة لتحرير عدد من القرى التي تسيطر عليها ميليشيات الحوثي والمخلوع علي عبدالله صالح، جنوبي محافظة تعز. وقال مصدر بالجيش «إن اللواء 35، شرع بالتقدم بهدف بسط سيطرته على قرى الصلو والأقروض في المسراخ، والشقب في صبر الموادم جنوب تعز». وأضاف أن اللواء المدرع يعتزم تسلم مواقع عسكرية مهمة من المقاومة الشعبية، أهمها موقع العروس في جبل صبر.
وأكدت مصادر عسكرية يمنية، تقدم الجيش على أكثر من جبهة جنوب تعز تقع تحت سيطرة الميليشيات، أبرزها جبهات المسراخ وصبر الموادم.
وشنت القوات اليمنية هجوماً عنيفاً ضد مواقع الانقلابيين في الصلوا والشقب والاقروض، وتمكنت حتى الآن من تحرير تبة الصالحين والمناطق المحيطة بها، كما تمكنت من السيطرة على تبة العسق. ميليشيات الحوثي وصالح في المقابل لجأت إلى تنفيذ عمليات قصف انتقامية ضد الأحياء السكنية في مدينة تعز، مستخدمة المدفعية وصواريخ الكاتيوشا، مخلفة ضحايا في صفوف المدنيين، بحسب ما أكدته مصادر طبية.
وحررت قوات الشرعية في اليمن والمدعومة من التحالف العربي أمس مواقع جديدة من ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية في بلدة نهم القريبة من العاصمة صنعاء، فيما استمرت المعارك الشرسة بين الطرفين شرقي، تعز ثالث مدن البلاد.
وذكرت مصادر عسكرية ميدانية أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية الموالية، تمكنت بعد اشتباكات عنيفة مع الميليشيات الانقلابية من تحرير العديد من المواقع في منطقة المدفون وسط نهم التي تبعد 40 كيلومتراً عن صنعاء، مشيرة إلى أن القوات الحكومية هاجمت أيضاً مواقع للانقلابيين في منطقة ضبوعة شمال غرب البلدة التي تشهد معارك منذ أواخر العام 2015.
ونفذت مقاتلات التحالف العربي ثماني غارات على مواقع وتعزيزات للمتمردين الحوثيين وقوات صالح في مناطق المدفون وبني بارق ومحلي، وهو ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من عناصر الميليشيات، وتدمير مدرعتين وأربع مركبات عسكرية. كما نفذت مقاتلات التحالف غارتين على موقعين للميليشيات في بلدة صرواح الواقعة غرب محافظة مأرب شرقي صنعاء، وتشهد اشتباكات منذ سبتمبر.
وشنت المقاتلات، أمس، سلسلة غارات على مواقع للمتمردين في بلدات الظاهر وحيدان وباقم في محافظة صعدة معقل الحوثيين أقصى شمال اليمن، في حين دمرت ضربة جوية هدفاً متحركاً في منطقة اليتمة شمال شرق محافظة الجوف.
وأصابت ضربات جوية للتحالف العربي مواقع وتجمعات للميليشيات في مدينتي حرض وميدي الحدوديتين مع السعودية في شمال محافظة حجة، حيث كثفت مدفعية الجيش الوطني والتحالف قصفها على مواقع مختلفة للانقلابيين في المدينتين اللتين تشهدان منذ نحو عامين معارك شرسة.
وذكر موقع الجيش اليمني على شبكة الإنترنت أمس أن تعزيزات كبيرة من القوات السودانية المشاركة في علميات الساحل الغربي وصلت إلى جبهة ميدي، موضحاً أن التعزيزات تضم مختلف الفروع والآليات العسكرية القتالية لدعم الجيش الوطني في المدينة الساحلية.
وتجددت صباح أمس المعارك والقصف المدفعي المتبادل بين القوات الحكومية ومليشيات الحوثي وصالح شرق مدينة تعز جنوب غرب البلاد.
وقال مصدر عسكري ميداني إن المواجهات تجددت بمختلف الأسلحة في محيط معسكر التشريفات ومدرسة محمد علي عثمان شرقي المدينة جراء هجوم شنته المليشيا على المنطقة، مصحوباً بقصف بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة. كما أفشلت قوات الجيش الوطني في اللواء 17 بجبهة مقبنة، غرب المدينة، محاولة تسلل لعناصر الميليشيا الانقلابية إلى مواقع الجيش، في منطقة جواعة أخلود، قبل أن يجبر الجيش عناصر المليشيا على الاندحار بعد تكبيدهم خسائر بشرية.
وقال المتحدث باسم الجيش الوطني في تعز، العقيد منصور الحساني، لـ «الاتحاد» إن قوات الجيش نفذت عملية عسكرية شاملة في الاتجاهين الغربي والجنوبي في تعز، وحققت تقدماً كبيراً في جبهات الضباب، تبيشعة، الصلو، الاقروض، الشقب، مؤكداً سيطرة القوات على عدد من المواقع المهمة، وتكبد الميليشيات خسائر كبيرة بالمعدات والأرواح. وأعلنت مصادر يمنية مقتل 7 من الحوثيين وحلفائهم وإصابة آخرين بجروح جراء اشتباكات عنيفة في مدينة تعز.
وأفاد الجيش الوطني الموالي للحكومة الشرعية اليمنية، بمقتل أكثر من 20 عنصراً من الحوثيين والقوات الموالية لصالح، في محافظة تعز.
وقال المركز الإعلامي لقيادة محور تعز في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إن معارك عنيفة اندلعت بين الطرفين، قتل خلالها 20 عنصراً من «المليشيات»، وأسر ثلاثة آخرين، كما تم اغتنام دورية وعدد من الأسلحة والذخائر.
وأكد المركز أن قوات الجيش سيطرت على العديد من المواقع التي كانت تسيطر عليها مليشيا الحوثي وصالح، في جبهات الصلو والأقروض والربيعي، جنوب وغرب مدينة تعز.
وأضاف «تمكنت قوات الجيش الوطني مسنودة بمقاتلات التحالف العربي في اللواء 35 مدرع، من السيطرة على منطقة الصيار وقرية الشرف آخر معاقل المليشيات في الصلو جنوب المدينة».وخلفت المعارك، خمسة قتلى في صفوف الجيش الوطني، حسب مركز محور تعز.

 


 

 

المزيد في الأخبار
نفي سياسي يمني، الإدعاءات التي وجهت إلى قطر، بإفشال المبادرة الخليجية، نهاية العام 2011.     وفي بيان له، نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»،
المزيد ...
  طرحت بريطانيا مشروع بيان رئاسي على مجلس الأمن يدعو إلى نشر مراقبين دوليين في موانئ اليمن، خصوصاً الحديدة، وفتح مطار صنعاء أمام الرحلات التجارية لأغراض
المزيد ...
  أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأحد، ارتفاع حالات الوفيات جراء وباء الكوليرا في اليمن إلى 859 منذ نهاية أبريل/ نيسان الماضي.وقالت المنظمة في حساب مكتبها
المزيد ...
  عاد القيادي الحوثي ورئيس ما تسمى باللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي إلى الواجهة من جديد من خلال مزاولة مهامه كحاكم فعلي لصنعاء . جاء ذلك في خبر نشرته وكالة
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







أختيار المحرر
تأهل فريق الوحدة الى الدور نصف النهائي في بطولة المريسي
نص رسالة اللوإء هيثم قاسم طاهر بشأن هروب مقاتل مع السلاح وعتاد عسكري من جبهة المخا
مليونان و442 ألف مشرد يمني منذ 2004 بسبب الحوثي وصالح
"لائحة الإرهاب".. دليل جديد على دعم الدوحة للتطرف
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
         نسينا أو لنقل انا تناسينا الزائرين الأمنيين، اللذين لولا حسين السيد لكانا اعاقا بهجة
  نسيت أن هناك جبل وأثر.. ساحل وبحر وبشر.. نسيت ان هناك تلة وسهل ومنعرج ..كان لي معهم كل يوم موعد ولقاء
    مر عام كامل على قرار الرئيس هادي بتعيين الفريق علي محسن نائباً له والدكتور أحمد عبيد بن دغر رئيساً
مست في أذني أنها ستفتقدني وانا مكبلة بالقيود وأن الجنة أفضل من هذه الحياة ... أخرجوني من غرفة مظلمة بعد 15 يوم من
  أكثر ما برع وأبدع في إنجازه انقلابيو صنعاء وشرعيو عدن، وبامتياز، هو إيصال الناس إلى حالة من الشعور
اتبعنا على فيسبوك