من نحن | اتصل بنا | الأحد 22 أكتوبر 2017 11:11 صباحاً

أهم الأخبار

  

إصابة العشرات في اشتباكات بالقرب من ميناء الحديدة

- المصدر: مواقع السبت 12 أغسطس 2017 06:45 صباحاً

 

 نشبت اشتباكات مسلحة داخلية بين الحوثيين في موقع ليس ببعيد عن ميناء الحديدة، وفي أحد الأودية الفرعية الواقعة شرق الميناء، ما حدا بمصادر يمنية لإطلاق نداءات تحذيرية من مغبة أن يهدد ذلك النزاع المسلح سلامة ميناء الحديدة المسيطر عليه من قبل ميلشيات الانقلابيين.
وطبقا لمعلومات استقتها «الشرق الأوسط» من مصادر مطلعة، فإن الاشتباكات التي جرت في منطقة الأودية الفرعية الواقعة شرق الميناء التي حولتها الميلشيات الحوثية لمواقع وثكنات عسكرية، نتج عنها جرح العشرات منهم، فيما فر أكثر من 70 مجندا من الموقع.
وتتمركز ميلشيات الحوثيين في أودية فرعية تقع إلى الشرق من ميناء الحديدة الذي تبرز مطالبات بإخضاعه تحت إشراف الأمم المتحدة، لتحييده عن عمليات تهريب الأسلحة والصواريخ من جهة، وضمان سلامة المؤن والإغاثة العاجلة التي تصل إلى الميناء من جهة أخرى، التي في العادة يسيء الحوثيون التصرف بها عبر سرقتها والمتاجرة بها في السوق السوداء.
وأوضح الدكتور متعب الجبلي رئيس اتحاد شباب إقليم تهامة لـ«الشرق الأوسط» أن الحوثيين يتمركزون في مواقع قريبة من الميناء؛ لبسط السيطرة عليه ومنع أي محاولات ترمي لاستعادته، لافتا إلى قرب الموقع الذي شهد الاشتباكات بين الحوثيين بمسافة لا تتجاوز 3 كيلومترات.
وبين الجبلي أن أي دخول للأسلحة المتوسطة على خط تلك الاشتباكات سيضع البواخر والسفن الراسية بغاطس ميناء الحديدة في دائرة الخطر، كما أنه من غير المستبعد أن تتأثر حركة الملاحة البحرية بذلك.
وكان تحالف دعم الشرعية في اليمن، قد اتهم الحوثيين قبل أيام قليلة باستغلال ميناء الحديدة في استقبال الصواريخ الباليتسية التي يتم إطلاقها على الأراضي السعودية، ومنها الصاروخ الذي أطلقته تلك الميلشيات باتجاه مكة المكرمة أواخر يوليو (تموز) الماضي.
وسبق للتحالف أن طالب في وقت سابق بوضع ميناء الحديدة المطل على البحر الأحمر، تحت رقابة الأمم المتحدة، لوقف عمليات التهريب من خلاله، والسماح باستخدامه لإيصال المساعدات لليمنيين. وكانت بعثة الرياض لدى الأمم المتحدة قد تقدمت في وقت سابق بطلب من الأمم المتحدة لزيادة أعداد المراقبين الدوليين في ميناء الحديدة، في مسعى لتحييده عن سوء استغلال الانقلابيين له واستخدامه في عمليات تهريب الصواريخ والأسلحة والذخائر والإمدادات، في وقت لم تتخذ المنظمة الدولية خطوات تقدمية في هذا الشأن

المزيد في أهم الأخبار
 وثق تقريران أصدرتهما منظمة حقوقية يمنية اليوم، 2304 حالات اختطاف للمدنيين قامت بها ميليشيا الحوثي و صالح الانقلابية خلال الفترة من اكتوبر 2014 م حتى نهاية مايو 2017
المزيد ...
 أكد فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، بأن القيادة الشرعية تتطلع للسلام الحقيقي والجاد الذي يؤسس لمستقبل آمن لليمن وأجياله القادمة بعيداً عن لغة الحروب والأفكار
المزيد ...
قضت احدى المحاكم في محافظة جدة غرب السعودية بمعاقبة اثنين من المقيمين بالمملكة أحدهما يمني والآخر باكستاني بجلد كل منهما 70 جلدة لكل منهما دفعة واحدة، بعد إدانتهما
المزيد ...
علق وزير الثقافة الأسبق الدكتور خالد الرويشان على تصريحات الوزير الحوثي في حكومة الانقلاب غير المعترف بها “حسن زيد” والتي دعا فيها إلى توقيف الدراسة لمدة عام
المزيد ...

أختيار المحرر
رسميا.. بريطانيا تعيد برنامج التبادل الثقافي في مجال المنح الدراسة الجامعية مع اليمن
القيادي الجنوبي الكبير محمد علي احمد : لهذه الاسباب لم اعلن تأييدي للمجلس الانتقالي الجنوبي
تصريحات وزراء في حكومة الشرعية لصحيفة سعودية وجهت لبحاح اتهامات والأخير يرد
شاهد ..(وثيقة) بخط الشهيد " ابراهيم الحمدي" تكشف المؤامرات التي كان يحيكها عبد الله بن حسين الأحمر ضد مشروع الدولة وكيف تآمر معه محافظ صعدةأحمد زيد الرضي وبن عزيز وبماذا وصفهما
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
 أكثر الناس نحيباً على ضياع الثورة والجمهورية هم أنفسهم الذين نهبوها وضيعوها وسلموها لأعدائها   النحيب
  كنت وانا أحاول لملمة بنات أفكاري،التي تنادت تتزاحم ملبية رغبتي في التحدث عن حمى جنون ما يسمون بالحوثيين
  بير باشا ستبتلعكم أيها القتلة! المجرمون الذين ضربوا سوق بير باشا  في تعز هم أكّدوا فقط حقدهم الأسود
  تصاعدت خلال الأيام الاخيرة الحملة الإعلامية الداعية إلى إجراء مصالحة بين الرئيس السابق علي عبد الله
  الدم اليمني الذي يسفك على أي نحو كان لا بد أنه يوجع كل يمني ويؤلمه . يوجع الروح قبل الجسد .. كل دم ينزف هو من
اتبعنا على فيسبوك