من نحن | اتصل بنا | الأحد 17 ديسمبر 2017 05:30 صباحاً

أهم الأخبار

خالد الرويشان يكتب عن “الغداء الأخير” للرئيس الشهيد ابراهيم الحمدي

- المصدر: مواقع الخميس 12 أكتوبر 2017 07:01 صباحاً

 

 

كتب وزير الثقافة اليمني سابقاً خالد الرويشان عن الغداء الأخير للرئيس الشهيد ابراهيم الحمدي, الذي يصادف الذكرى ال40 لاغتياله في ال 11 من اكتوبر.

وقال الرويشان في منشور له عبر صفحته السخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” تابعه “أبابيل نت” :في مثل هذه الساعة تمامًا وقبل أربعين عاما ..وعلى مائدة غداءٍ غادرة تم اغتيال مشروع الدولة اليمنية ..تم اغتيال إبراهيم الحمدي.

 

وأشار الرويشان: هل تعرفون أنّ كل مصائب ما نعيشه الآن هو نتيجة اغتيال ابراهيم الحمدي ذات ظهيرةٍ غادرة في صنعاء في 11 أكتوبر 1977م ! .

وذكر: كان اغتيال إبراهيم الحمدي اغتيالاً لمشروع الدولة في نفس الوقت . . إغتيالاً لخمسين سنة قادمة! تماما مثلما كان يمكن لخمس سنوات إضافية من حُكمه أن تتقدم باليمن خمسين سنة.

ولفت: لك أن تختلف أو تتفق مع ابراهيم الحمدي كما تشاء لكنك لن تماري في ثلاثيته الر ائعة:

1- نزاهة اليد عن النّهب والدماء .

2- مدنية رئيس محسوب لليمن كلّه .

3-لا سلاح إلاّ سلاح الدولة. حتى أنه منع الطماش!

وافاد الرويشان بأن أول قرار للغشمي بعد اغتيال الحمدي كان السماح بالطماش! وبعد الطماش تعرفون بقية المسموحات حتى وصلنا إلى نهب الدبابات ..ونهب الدولة ..ثم سلخها!

الجدير ذكره أن حب الرئيس الشهيد ابراهيم الحمدي , لا يزال يعشش داخل كل قلب يمني , بمختلف اطيافهم وتوجهم السياسي, رغم مرور أربعين عاما على ذكري اغتياله.

ويتناول عدد من الكتاب والمثقفين والناشطين اليمنيين، قصص واقعية عن المسيرة الخالدة للرئيس الشهيد ابراهيم الحمدي، الذي حكم اليمن بظروف صعبة وخلال فترة قصيرة استطاع أن يحقق إنجازات هائلة لليمن.

وولد إبراهيم محمد الحمدي عام 1943م في قعطبة، وتعلّم أمور الدين والشريعة وعمل مع والده القاضي محمد بن صالح الحمدي في محكمة ذمار في عهد الإمام الناصر أحمد حميد الدين، وتقلّد منصب قائد قوات الصاعة بعد الثورة في عهد الرئيس المشير عبدالله السلال، ثم عُيّن مسؤولًا عن المقاطعات الغربية والشرقية والوسطى في الجمهورية العربية اليمنية، وفي عام 1972م أصبح نائب رئيس الوزراء للشؤون الداخلية، ثم عُيّن في منصب نائب القائد العام للقوات المسلحة.

قاد إنقلابًا أبيضًا في 13 يونيو عام 1974م ضد الرئيس القاضي عبدالرحمن الإرياني، سُمي فيما بعد بـ(حركة 13 يونيو التصحيحيّة)، مما قاده لمنصب رئيس الجمهورية.

اغتيل في ليلة 11 أكتوبر من العام 1977م في صنعاء، وأنهى بذلك فترة حكمه التي دامت حوالي الثلاث سنوات، تبعه في منصب رئاسة الجمهورية المقدم أحمد الغشمي.

ونظم عدد من محبي وأسرة الشهيد الحمدي صباح اليوم الاربعاء الموافق 11 اكتوبر 2017م مسيرة جماهيرية بالعاصمة صنعاء رمزية وفاء للرئيس الشهيد إبراهيم وأخيه الشهيد عبدالله الحمدي اللذان اغتالتهما ايادي الغدر والخيانة والعمالة في الـ11 من اكتوبر عام 1977م .

 
 
المزيد في أهم الأخبار
حررت قوات الجيش الوطني، اليوم السبت، مواقع جديدة بمديرية نهم، شرقي العاصمة صنعاء. وقال مصدر ميداني لـ”سبتمبر نت” ان معارك ضارية خاضتها قوات الجيش الوطني مع
المزيد ...
كلف رئيس مايسمى المجلس السياسي في حكومة الانقلاب بصنعاء صالح الصماد، هشان شرف وزير خارجية حكومة الانقلابيين بالتواصل مع المنظمات الدولية لتحسين صورة جماعة الحوثي
المزيد ...
وضع دكتور حوثي في جامعة الحديدة - غرب اليمن - اختبار تم وصفه بأغرب وأصعب اختبار في مادة الثقافة الوطنية بقسم العلوم والهندسة بالجامعة . ووضع الدكتور الحوثي أحمد ياس
المزيد ...
  قالت شبكة اليمن الإخبارية على قناتها عبر تطبيق التراسل الفوري تليقرام ان مليشيات الحوثي بصنعاء تعيد نصب المتارس والحواجز وتضيف نقاط تفتيش مليشياوية على مداخل
المزيد ...

أختيار المحرر
بعد التقارب بين الإمارات وحزب الإصلاح.. ما الذي يمكن أن يتغير في اليمن؟
رئيس حزب الإصلاح: ندعم التحالف ضد ميليشيات الحوثي الإيرانية .. وصعتير يتفاعل : أي شخص يتكلم عن التحالف، أو يسيء له من حزب الإصلاح أو غيره هو يغرد خارج السرب
الامارات تعلن موقفها الجديد من حزب الاصلاح اليمني .. شاهد الصورة
على مواقع التواصل : ابوعلي الحاكم سرق كوت علي عبدالله صالح ( بالصورة)
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
كالعادة لا ينشغل الناس بجوهر الحدث ومضامينه وإنما بالأشخاص الفاعلين في هذا الحدث .  الذين يحبون علي صالح
المعارك الصغيرة تلتهم المعارك الكبرى.. لم يكن هناك في تاريخ اليمن المعاصر أهم من معركة بناء الدولة، الدولة
  الجماهير اليمنية التي تحضر ساحات الاحتفالات، تشبه إلى حد بعيد النائحة المستأجرة التي تحضر في مآتم الغير،
مسألة بحث السلطة عن ممثلين مطيعين ومحللين لأي إجراء أو حلول ترقيعية للقضية الجنوبية ،فالأمر ليس بجديد وهو
    لم يؤت بالاستاذ عبدالعزيز المفلحي ليكون محافظا لعدن بمعنى ان يمارس وظيفة المحافظ بل أختير بعناية
اتبعنا على فيسبوك