من نحن | اتصل بنا | الأحد 22 يناير 2017 11:01 صباحاً

الأخبار

  

قائد لواء "الصحراء" يصدم الحوثيين ويكشف محتوى مكالماتهم مع الحرس الجمهوري

الثلاثاء 10 يناير 2017 09:06 صباحاً
قال العقيد مهران القباطي قائد قوات الجيش بجبهة صعدة وقائد لواء الصحراء٬ لـ«الشرق الأوسط»٬ إن قوات الجيش استطاعت السيطرة الكاملة على مقر اللواء 101 وغنمت الكثير من الأسلحة والذخائر منها ثلاث دبابات صالحة للاستخدام.
وأوضح مهران أن مفرق الجوف (طريق رئيسي يستخدمه الحوثيون للإمداد) أصبح تحت مرمى نيران الجيش الوطني والمقاومة٬ وبالتالي توقف الدعم بشكل كامل لأفرادهم.
 
وأضاف: «بعد أن أصبح مفرق الجوف تحت نيراننا انقطع الإمداد كلًيا للبقع. كان الحوثيون وصالح يتلقون الإمداد بالسيارات والدراجات النارية عبر هذا الطريق». ويعد منفذ البقع أحد أهم المنافذ الحدودية البرية لليمن مع السعودية٬ ويبعد عن مدينة صعدة (مركز المحافظة الإداري) نحو 150 كيلومترا٬ بينما يبعد عن مدينة نجران السعودية بنحو 100 كيلومتر٬ ويقابله في الجانب السعودي منفذ «الخضراء» التابع لمنطقة نجران.
 
وأشار قباطي إلى أن صفوف الحوثيين وصالح تشهد انهيارات وانسحابات منذ اليومين الماضيين في محاولة منهم للتمركز في مواقع جديدة حتى لا تطالهم نيران الجيش الوطني والمقاومة التي أكد أنها تطاردهم كظلهم. وتابع: «منذ يومين نرى انسحابات غير طبيعية في صفوفهم٬ وهم يحاولون تعزيز مضيق صعدة٬ لأنهم موجودون في جبال ذات تضاريس لا تناسب تمركزهم٬ ومن خلال الاستطلاع نرى أنهم بدأوا بتعزيز مداخل صعدة».
وبحسب العقيد قباطي٬ فإن قوات الجيش الوطني والمقاومة تعتبر في مرحلة ما يطلق عليه عسكرًيا بـ«استقرار النجاح»٬ مشيرا إلى أنه بعد السيطرة على أجهزة الاتصالات الخاصة بالحوثيين وصالح «نسمع خلافات فيما بينهم وعتابا وسبابا وشتما ويلوم كل منهم الآخر٬ كما أن لدينا عدًدا من الأسرى اعترفوا بمواقع الألغام وأماكنها».
 
ويعتبر «السنترال» الواقع في محيط اللواء 101 الذي سيطر عليه الجيش الوطني والمقاومة بوابة صعدة لما يمثله من موقع استراتيجي حساس مكن الجيش الوطني من فرض سيطرته النارية على معظم الأجزاء الواقعة في المنطقة. وأردف أركان حرب جبهة صعدة قائلاً «يحاول الحوثيون وقوات الحرس الجمهوري التمركز على مدخل خط كتاف لتعزيز هذه المواقع. نحن نعرف كتاف وعشنا فيها٬ فجبالها وعرة وإذا تمركزوا فيها فسيكون ذلك في أماكن محدودة فقط».
ويستخدم الحوثيون وقوات صالح شبكة ألغام قد تصل أعدادها إلى 30 لغما أو أكثر٬ بحسب العقيد قباطي الذي كشف أنهم يزرعون أيضاَ ألغاما بلاستيكية لا يمكن لأجهزة الكشف العادية رصدها.
واستطرد «وجدنا ألغاما غريبة بلاستيكية مضادة للدروع لا تكشفها الأجهزة العادية٬ لكن السعودية دعمتنا بأجهزة حديثة تظهر اللغم البلاستيكي الأمر الذي ساعدنا كثيرا في التقدم».

 


 

 

المزيد في الأخبار
فيديو: هذه الفتاة خلعت النقاب .. فكانت المفاجأة الصادمه ويا ليتها لم تخلعه    
المزيد ...
كشفت مصادر عسكرية وسياسية مقرّبة من اللواء علي محسن الأحمر، والمقدشي، وعبدالعزيز جباري، وسلطان العرادة، لـ "اخبار الساعة" أنهم يؤكون بإستمرار في لقاءاتهم التي
المزيد ...
     في ضل الحرب العبثية التي يقودها الحوثيون تشرد الكثير من ابناء الوطن وترك الكثير وظائفهم وغادرو اماكن سيطرة الانقلابيين هروبا من سجون ومعتقلات مليشيا
المزيد ...
قضايا عديدة لنساء يطعمن الرجال فياجرا، أولها شابة روسية مهووسة بأفلام الرعب وجمع العناكب، وهي تحاكَم بتهمة تخدير واغتصاب 10 رجال. وبحسب موقع “موسكو نيوز”
المزيد ...

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها







أختيار المحرر
زنبقة توجه رسالة شديدة اللهجة للنجم عمار العزكي
الفنانة امل كعدل : عبود خواجة ابني الذي لم أنجبه وهذا ردي على مهاجمته الاخيرة لي ( لقاء )
كيف اغتصب هذا الخياط مئات القاصرات بأعمار لا تتعدى الـ7 سنوات؟
فيديو مروع .. حرق مسن وتفحم جثته بتهمة اغتصاب معاقة في مصر.. وزوجة القتيل تصرخ: "مظلوم" !
آخر الأخبار
الأكثر قراءة
مقالات
مررت للتو كنت ابحث عن سجائر في ليل الحصبة المتأخر ، لم تكن بوابة الشيخ تنام  كان يذكرنا بصحوة ما نجن عليه من
ينتابني في أحايين كثيرة، ومثلي قطاع واسع ممن ابتلاهم الله بوباء متابعة أخبار الشرعية، شك يصل حد اليقين بوجود
 خلال ثمانية عشر شهراً من حرب اليمن، تبدل الحال من النقيض إلى النقيض. ففي حين كان الناس ينتظرون بثقة أن تضع
      الزبيدي لم يأتي إلى عدن لكي يحولها إلى دبي أخرى أو مدينه مثل كولامبور  الزبيدي اتى إلى عدن في
عبث شامل .. جهل مركب .. إستهتار وقح بمصائر الناس .. إستخفاف فاضح بالتاريخ .. إنعدام الضمير .. غياب المسؤولية
اتبعنا على فيسبوك